الشعب يريد الزواج : تهديد بوقفة احتجاجية للناس اللي هتموت وتتجوز !

في أسبوع الشعب يريد الزواج
تهديد بوقفة احتجاجية للناس اللي هتموت وتتجوز

الوفد 17 من يوليو 2011
كتبت – فادية عبود 

” أيوة أنا هموت واتجوز .. بعلنها بكل صراحة من منبري هذا على الـ”فيس بوك” وبدايتي وقفة احتجاجية ولن أتنازل عن اعتصام مفتوح ، وعلى الأهالي التزام الحكمة وتيسير ظروف الزواج ”
بيان افتراضي لـ”الناس اللي هتموت وتتجوز” ، فقد أنشأ “أحمد البيلي” ، 24 عاماً ، طالب بكلية الطب جامعة الإسكندرية ، صفحة على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” بدأ تفعيلها في سبتمبر 2010 ، باسم ” أول وقفة احتجاجية للناس اللي هتموت وتتجوز” انضم إليها معه أكثر من 1100 شاب وفتاة ، يعربون فيها عن أمانيهم الصريحة في الزواج والعفة بدلاً من السقوط  في براثن الخطيئة .

قرر البيلي مع أعضاء صفحته أن تكون وقفتهم الاحتجاجية في ميدان التحرير أو أمام مجلس الوزراء ليصل صوتهم إلى أصحاب القرار في الدولة ، وكان ميعادهم في يونيو 2011 ، إلا أن رياح الثورة جاءت بما لا يشتهون، وتم تأجيل الوقفة إلى شهر يوليو ليأبى الثوار السياسيون – دون علم منهم – إفساح الميدان لهم ، فأصر البيلي مؤسس الصفحة علي الصمود وتخصيص أول أسبوع اعتصامي في العالم الافتراضي وأسماه أسبوع ” الشعب يريد الزواج “ ، وبالطبع انضم إليه كل الناس اللي هتموت وتتجوز ، وقد قرروا جميعاً النزول إلى التحرير لاحقاً  رافعين شعار
” لا انتخابات ولا دستور … الزواج أولاً ؛ عشان الشعب ينتج ويفكر بهدوء ! “  ، إلى التحرير إن شاء الله .

الوفد الإلكترونية

البنات فاض بيها

كوكا كو بهذا الاسم أعلنت إحدى البنات اللي هتموت وتتجوز عن تحررها من ثقافة العريس الغني والكامل ، وتقول : ” أسهلها لك … أوضة وصالة  وأكون مرتاحة لك “ وتعقب شروطها في عريس الألفية الثالثة بدعاء : ” اللهم بحق قولك خلق لكم من أنفسكم أزواجاً لتسكنوا إليها ارزقني سكني ” .
أما المهندس محمد فودة ( واحد من الناس اللي هتموت وتتجوز) فيرى أن مشكلة عنوسة الشباب والفتيات تتكاتف فيها جميع القوى الوطنية من حكومة وشعب بالإضافة إلى تآمر التقاليد أيضاً ؛ يقول : ” الكل ( حكومة وشعب وتقاليد ) يساعد على زيادة تكاليف الزواج فلدينا مصاريف مأذون ، ومصاريف قسيمة زواج ، وتسجيل ، ومصاريف رسوم مؤخر الصداق .. حد يقدر يقول لى على دولة فى العالم بتاخد فلوس من أى حد عايز يتجوز غير عندنا فى بلدنا العزيزة “ .

ويعترض محمد مؤمن على الاعتصام ” أون لاين ” مؤكداً أن الحل يكمن في تغيير الثقافة ، قائلاً : ” المسألة مش مسألة وقفة ، دى مسألة عرف وعادات وتقاليد تتغير بالتوعية والتعليم والتنبيه مش بالوقفات و المظاهرات ” .

أما د. طارق حسين ( 45 عاماً ) طبيب مصري مقيم بالسعودية فيدعو إلى الزواج من أجنبيات أفضل من المصريات ، ويقول : ” الحل للي عايز يتجوز حاجة من اثنين إما تقف في طابور المصريات وهي تختار الأغنى مادياً وتقضي عمرك كله في الطابور منتظرها تحنّ عليك دون جدوى والعمر يمر، أو تاخد لك واحدة أجنبية أسهل ! ” .
وفي المقابل يدعو محمد أحمد إلى تبني أمر الزواج كمشروع  قومي بشرط تنفيذ ما قاله الرسول الكريم – صلى الله عليه وسلم – ” إذا جاءكم من ترضَوْن دينه وخلقه فزوجوه ” مؤكداً أن هذا المشروع سينال إعجاب الجميع وسيحمي الشباب من الوقوع في الخطيئة وسيعفّ البنات والشباب


معاناة جيل كامل

وعن سبب دعوة أحمد البيلي إلى أول وقفة احتجاجية للناس اللي هتموت وتتجوز يقول : لأني أعاني من عدم الزواج ، ولست وحدي بل الجيل كاملاً ، والشباب محطم ولا أحد ينظر إليه بعين الرأفة أو الاعتبار .
ورغم أن الارتباط العاطفي أمر شائع بين الشباب يؤكد البيلي أنه غير مرتبط ، والسبب أنه لا يريد أن يرتبط بحب فتاة تتركه مع أول عريس غنيّ يوفر لها الحياة التي تتطلع إليها ، مشيراً إلى أنه يطمح إلى الزواج معتبراً إياه حقا يريده كاملاً ولا يريد اختلاسه من وراء أحد .

ويضيف : تأخر الزواج مشكلة اجتماعية لابد أن يدركها جميع أفراد المجتمع ، لأن الوضع لو استمر لسنوات ستكون هناك مخاطر جسيمة ، ولا أبالغ إن أكدت أنه لا أحد يدرك المخاطر النفسية التي تقع على الشباب بسبب تأخر الزواج من اكتئاب وعزلة وميل إلى الانتحار في بعض الحالات ، بالإضافة إلى مشاكل الصحة الإنجابية فقد أكدت الدراسات أنه على الأقل 3 من كل 10 بنات يتزوجن بعد سن الثلاثين يعانين مشاكل في الإنجاب ، وبالتالي فإن الشاب الذي يصبر سنوات طويلة من أجل تكوين نفسه يصرف تحويشة العمر على العلاج من أجل الإنجاب .

في النهاية يفيد البيلي بأن وقفته الاحتجاجية ستكون تنبيهاً بضرورة الالتفات إلى أزمة الشباب المتأخرين في الزواج ، ودعوة إلى تغيير العادات الاجتماعية التي تكلف الشباب فوق طاقتهم ، مقترحاً قبول الأهل بتكوين الزوجين حياتهما معاً بعد الزواج  بدلاً من انتشار آفات الزواج العرفي وغيره من السلوكيات المنحرفة الناتجة عن تعنت الأهل وتأخر الزواج .

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s